أعراض الجيوب الأنفية بالتفصيل

التهاب الجيوب الأنفية هو التهاب في جيوب الهواء وداخل ممرات الأنف ، ومن الممكن أن يحدث بسبب العدوى والحساسية والتهيج الكيميائي أو بسبب دخول الأجسام الغريبة للجيوب الأنفية ، فيما يلي أهم أعراض التهاب الجيوب الأنفية بالتفصيل.

ما هي الجيوب الأنفية؟

الجيوب الأنفية هي تجويف مجوف مملوء بالهواء. ونشير في هذه المقالة إلى التجاويف المجوفة الموجودة في الجمجمة والمتصلة بالمجرى الهوائي الأنفي عن طريق ثقب ضيق في العظم (الفوهة). عادة ما تكون جميع الجيوب الأنفية مفتوحة لمجرى الهواء الأنفي من خلال الفوهة.

كم جيب أنفي يوجد لدى الإنسان؟

لدى البشر أربعة أزواج من هذه التجاويف يشار إلى كل منها باسم وهي:

  • الجيوب الجبهية (في الجبهة).
  • الجيوب الفكية (خلف الخدين).
  • الجيب الوتدي (عميق يقع خلف العظم الغربالي).
  • الجيوب الغربالية (بين العينين).

تشمل وظائف الجيوب الأنفية ترطيب هواء الشهيق وتدفئته، وعزل الهياكل المحيطة (العيون والأعصاب)، وزيادة صدى الصوت، وكحاجز يعمل على حماية الوجه من الصدمات, كما تقلل الجيوب الأنفية من وزن الجمجمة.

ما هو التهاب الجيوب الأنفية؟

أما التهاب الجيوب الأنفية فهو يشير إلى الالتهاب الحاصل في تجاويف الهواء (الجيوب الأنفية) وداخل ممرات الأنف .

يمكن أن يحدث التهاب الجيوب الأنفية بسبب العدوى (التهاب الجيوب الأنفية) ، ولكن يمكن أن يحدث أيضًا بسبب الحساسية والتهيج الكيميائي.

تحدث عدوى الجيوب الأنفية (التهاب الجيوب الأنفية المعدي) عندما تنمو فيروسات أو جراثيم أو فطريات داخل الجيوب الأنفية, وإذا كان الاحتقان الناجم عن الالتهاب يعيق إزالة المخاط أو يسد الفوهة الطبيعية للجيوب، فقد يتطور إلى التهاب جيوب أنفية جرثومي.

أهم أعراض الجيوب الأنفية بالتفصيل

يعاني معظم المرضى من عدة علامات وأعراض في نفس الوقت، في حين قد يعاني البعض الآخر من أعراض متقطعة؛ ومعظمهم لا يعانون من جميع الأعراض مرة واحدة.

تشمل علامات و أعراض التهاب الجيوب الأنفية بالتفصيل ما يلي:

1. الصداع

ويكون ناتج عن الضغط في الجيوب الأنفية المسدودة جزئيًا أو كليًا; حيث قد يزداد الألم عندما ينحني الشخص.

2. ألم بالوجه و/أو تورم

وذلك عند لمس نقاط الوجه الواقعة في مناطق تواجد الجيوب الأنفية.

3. إحساس إنضغاط أو ألم

بسبب ضغط المادة المخاطية على أنسجة الجيوب الأنفية الملتهبة.

4. حمى

وتكون ناتجة عن التهاب أنسجة الجيوب الأنفية والإنتان الحاصل فيها.

5. مفرزات أنفية

غالبًا ما تظهر متغيرة اللون في التهابات الجيوب الأنفية الجرثومية.

6. الاحتقان

وهو الشعور بالانضغاط في الأنف ويحدث مع التهاب الجيوب الأنفية المعدي وغير المعدي.

7. التنقيط الأنفي الخلفي

ويتظاهر بفرط إفراز المخاط; الناتج عن التهاب الجيوب الأنفية حيث يتدفق إلى الخلف باتجاه الحلق ويهيج أنسجة الحلق.

8. التهاب الحلق

وهو التهاب في أنسجة الحلق بسبب التنقيط الأنفي الخلفي.

9. السعال

ويكون استجابة للتنقيط الأنفي الخلفي ومحاولة الجسم للتخلص من مهيجات أنسجة الحلق.

10. ألم الأسنان، الأذن والعين

وينجم عن الضغط على الأعصاب والأنسجة المحيطة.

11. رائحة الفم كريهة

عادة ما تظهر رائحة الفم الكريهة بسبب الالتهابات الجرثومية في الجيوب الأنفية.

12. الحكة / العطاس

في حالة التهاب الجيوب الأنفية غير المعدي.

13. الضائعات الأنفية والإنتانات الفطرية

عادة ما تكون المفرزات الأنفية شفافة أو مائلة للون الأبيض عند الأشخاص المصابين بالتهاب الجيوب الأنفية غير المعدي.

ويمكن أن يحدث التقرح في حال الإصابة بالالتهابات الفطرية الحادة النادرة إذ تكون الآفة ذات حواف محددة وفيها مركز متنخر ذو لون أسود في منطقة الأنف, وتسبب بعض الالتهابات الفطرية إفرازات داكنة سوداء اللون; في هذه الحالة يجب طلب تقييم طبي فوري.

14. الإزمان

عادة ما تكون الأعراض المزمنة المتعددة (لأكثر من شهر إلى ثلاثة أشهر) علامة على التهاب الجيوب الأنفية تحت الحاد أو المزمن.

ما الذي يسبب التهابات الجيوب الأنفية؟

قد تحدث التهابات الجيوب الأنفية بسبب أي شيء يعيق تدفق الهواء إلى الجيوب الأنفية وتصريف المخاط من الجيوب الأنفية.

حيث قد يتم أحياناً سد فتحات الجيوب الأنفية عن طريق تورم بطانة الأنسجة وأنسجة الطريق الأنفي المجاورة ، على سبيل المثال في حالات:

  • نزلات البرد.
  • الحساسية.
  • مهيجات الأنسجة مثل: بخاخات الأنف, الكوكايين, ودخان السجائر.

ما هي المضاعفات التي قد تنجم عن التهاب الجيوب الأنفية؟

في حين أن المضاعفات الخطيرة لا تحدث بشكل متكرر ، فمن الممكن أن تنتشر عدوى الجيوب الأنفية بشكل امتداد مباشر إلى الدماغ من خلال جدار الجيوب الأنفية، مما يؤدي إلى حالة طارئة مهددة للحياة (على سبيل المثال ، التهاب السحايا أو خراج الدماغ).

بالإضافة إلى ذلك ، يمكن أن تصاب البنى المجاورة الأخرى بالعدوى وتتطور إلى مشاكل، مثل التهاب العظم والنقي في الجمجمة والعدوى حول العين (التهاب النسيج الخلوي).

في حالات نادرة، قد تسبب هذه العدوى (الجراثيم والفطريات بشكل أساسي) الموت.

الأفراد الأكثر عرضة للمضاعفات هم المرضى الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة, ومرضى السكري ونادرًا ما يكون السبب عائداً للإصابات الرضية المتعددة التي قد تحدث في الكوارث الطبيعية.

ما هي أنواع التهابات الجيوب الأنفية؟

يمكن تصنيف التهاب الجيوب الأنفية بعدة طرق، إما بناءً على مدته (حاد ، تحت الحاد ، أو مزمن) أو بناءاً على نوع الالتهاب (إما معدي أو غير معدي).

1. التهاب الجيوب الأنفية الحاد

عادة ما تستمر عدوى الجيوب الأنفية الحادة (التهاب الجيوب الأنفية الحاد أو التهاب الجيوب الأنفية الجرثومي الحاد) أقل من 3-5 أيام.

2. التهاب الجيوب الأنفية تحت الحاد

تستمر عدوى الجيوب الأنفية تحت الحاد من شهر إلى ثلاثة أشهر.

3. التهاب الجيوب الأنفية المزمن

أما عدوى الجيوب الأنفية المزمنة فقد تزيد عن ثلاثة أشهر. حيث يمكن تصنيف التهاب الجيوب الأنفية المزمن أيضًا إلى التهاب الجيوب الأنفية المزمن مع أو بدون الناميات الأنفية ، أو التهاب الجيوب الأنفية الفطري التحسسي.

4. التهاب الجيوب الأنفية المتكرر

يتصف بعدِّة هجمات من التهاب الجيوب الأنفية كل عام. لا يوجد إجماع طبي على الفترات الزمنية المذكورة أعلاه.

5. التهاب الجيوب الأنفية المعدي

  • يحدث التهاب الجيوب الأنفية المعدي عادة بسبب عدوى فيروسية غير مختلطة.
  • في كثير من الأحيان ، يتسبب النمو الجرثومي في الإصابة بعدوى الجيوب الأنفية ، كما أن عدوى الجيوب الأنفية الفطرية نادرة جدًا.
  • عادة ما تكون الأشكال تحت الحادة والمزمنة لعدوى الجيوب الأنفية نتيجة العلاج غير المكتمل لالتهاب الجيوب الأنفية الحادة.

6. التهاب الجيوب الأنفية غير المعدي

يحدث التهاب الجيوب الأنفية غير المعدي بسبب المهيجات وحالات الحساسية ويتبع نفس الجدول الزمني العام للحالات الحادة وتحت الحادة والمزمنة مثل التهاب الجيوب الأنفية المعدي.

العلاجات المنزلية لتخفيف أعراض التهاب الجيوب الأنفية

يمكن في حالة الإصابة بالتهابات الجيوب الأنفية التي تسببها الفيروسات استخدام علاجات منزلية (بدون وصفة طبية) مثل مسكنات الألم والحمى (أسيتامينوفين), ومزيلات الاحتقان, وحالَّات المخاط.

بالإضافة إلى ذلك ، يقترح بعض المتخصصين في الرعاية الصحية غسل الأنف أو استخدام محلول غسيل الجيوب الأنفية للمساعدة في تخفيف أعراض التهابات الجيوب الأنفية، وحتى أعراض التهاب الجيوب الأنفية المزمن.

يتم تنفيذ هذه العملية باستخدام “نيتي بوت (Neti-pots)” أو عدة غسيل الجيوب الأنفية (تسمى أحيانًا بيديت الأنف). في عام 2012 ، أصدرت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) تحذيرًا بشأن استخدام Neti-Pots.

وتحذر إدارة الغذاء والدواء الأمريكية الناس من استخدام مياه الصنبور غير المعالجة لغسيل الجيوب الأنفية ، حيث أدى استخدام مياه الصنبور الملوثة إلى وفاة شخصين.

اقرأ أيضاً: علاجات منزلية قوية للجيوب الأنفية

هل يمكن الوقاية من التهابات الجيوب الأنفية؟

  • في الوقت الحالي ، لا توجد لقاحات مصممة خصيصًا ضد التهاب الجيوب الأنفية. ومع ذلك، هناك لقاحات ضد الفيروسات (الأنفلونزا) والبكتيريا (المكورات الرئوية) التي قد تسبب بعض التهابات الجيوب الأنفية المعدية.
  • إن التطعيم ضد مسببات الأمراض المعروف أنها تسبب التهاب الجيوب الأنفية المعدي قد يقلل أو يمنع بشكل غير مباشر من فرصة الإصابة بالمرض ؛ ومع ذلك ، لا توجد دراسات محددة تدعم هذا الافتراض.
  • والجدير بالذكر أن لقاحات الفطريات ضد التهاب الجيوب الأنفية غير متوفرة حاليا.
  • إذا كنت عرضة لنوبات متكررة من “التهاب الجيوب الأنفية السنوي” ، فقد يكون من المهم التفكير في إجراء اختبار الحساسية لمعرفة ما إذا كان هذا هو السبب الكامن وراء المشكلة المتكررة.
  • قد يمنع علاج الحساسية من التهابات الجيوب الأنفية البكتيرية الثانوية. بالإضافة إلى ذلك ، قد تكون التهابات الجيوب الأنفية ناتجة عن مشاكل أخرى مثل الاورام الحميدة في الأنف أو الأورام أو الأمراض التي تعيق تدفق المخاط الطبيعي. فقد يمنع علاج هذه الأسباب الكامنة تكرار الإصابة بعدوى الجيوب الأنفية.

المصادر

  1. medicinenet
  2. Sinus Infection
  3. healthline
  4. Technology photo created by freepik – www.freepik.com
قد يعجبك ايضًا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.