تمارين لعلاج تشتت الانتباه للأطفال

قد يواجه بعض الأطفال صعوبة في التركيز أثناء التعلم أو أداء الواجبات المنزلية أو الكتابة أو حتى الانخراط في أنشطة ممتعة مثل الرسم. في حين أن مشاكل الانتباه هذه مشكلة كبيرة للأطفال ، إلا أنها يمكن أن تكون خط البداية لعملية القلق المخيفة للوالدين. اذا كنت تواجه مشكلات مماثلة أو تبحث عن تمارين لعلاج تشتت الانتباه للأطفال ، فيمكنك العثور على العديد من النصائح أدناه.

ما هو تقوية الانتباه؟

تقوية الانتباه: هو العمل المنجز لتحسين وقت تركيز طفلك وقدرته من خلال مجموعة من التمارين. هناك العديد من العوامل لزيادة إمكانات الانتباه ، لكن التعليم هو أحد أهم هذه العوامل وأكثرها فاعلية.

تدريبات لعلاج تشتيت الانتباه للأطفال

 بأمكان الأم أن تقوم بها في المنزل مع طفلها تعمل على تفريغ النشاط، وعلاج تشتيت الانتباه..

  • رسم مستقيم على الارض بواسطة شريط لاصق لون يشد انتباه الطفل، ومساعدة الطفل على أن يمشى عليه حتى يستطيع ان يفعل ذلك بمفرده .
  • رسم دائرة على الحائط وإحضار كرة اسفنجيه، ثم أطالبه بتصويب الكرة فى وسط الدائرة عده مرات، ثم ادعه يعمل ذلك بمفرد.
  • ارمى اليه بكرة اسفنجيه متوسطة أو صغيرة الحجم ويتم تدريبه على أن يمسكها منك بدون أن تلقي على الأرض.
  • رسم مرمى على الجدار بواسطه شريط لاصق قائمين وعارضه، ثم تقوم الأم  بركل الكره فى وسط المرمى وبعد ذلك يطلب من الطفل أن يفعل ذلك. 
  • جمع كرات ملونه منتشره على الارض فى سله ويتم تمييزها باللون.
  • و ضع كرات ملونه على الارض وسله على بعد نص متر امامه ثم يتم تدريبه على القاء الكره فى السله ، ثم زيادة المسافه قليلا اذا اجاد التصويب.

ما هي فوائد تمارين تقوية الانتباه؟

أنت تعلم الآن أن تنمية المهارات المعرفية لطفلك تستهدف تمارين تقوية الانتباه. أتساءل ما هي فوائد تمارين تقوية الانتباه للأطفال؟

  • تنمية المهارات مثل الفهم والإدراك والاستيعاب
  • تنمية القدرات المعرفية بالتمارين البصرية واللفظية والعددية
  • زيادة أوقات الانتباه والتركيز
  • فهم العلاقات بين الأجزاء والكل ؛ تنمية القدرة على استنتاج وتفسير هذه العلاقات
  • زيادة الانتباه البصري والسمعي
  • اكتساب عادة حل المشكلات والنهج الموجه لحل المشكلات

مدة تركيز الطفل الطبيعية

الأطفال لا يستطيعون التركيز في مهمة واحدة لفترات طويلة، يقول الخبراء أن الطفل يركز لمدة تتراوح بين ثلاث دقائق إلى خمس دقائق لكل عام من عمره، فمثلًا:

  • الطفل في عمر الثلاث سنوات يمكنه أن يركز لمدة تتراوح بين تسع دقائق إلى 15 دقيقة.
  • عمر الأربع سنوات يستطيع التركيز لمدة تتراوح بين 12 دقيقة إلى 20 دقيقة.
  • عمر الخمس سنوات يستطيع التركيز لمدة تتراوح بين 15 دقيقة إلى 25 دقيقة.

كيفية التعامل مع الطفل عديم التركيز

مشكلات التركيز عند الأطفال قد تكون قصيرة الأجل أو طويلة الأجل، تؤثر هذه المشكلات على مهام طفلك اليومية، إليكِ بعض النصائح التي قد تساعد طفلك على التركيز وتقلل تشتته:

ادخلي مباشرة في صلب الموضوع: الاستغراق في المقدمات لفترة طويلة يقلل تركيز طفلك، ابدئي في المهمة التي تودين أن يركز فيها طفلك في أسرع وقت ممكن.

لا تأمري طفلك أكثر من أمرين في المرة الواحدة: الأفضل أن تطلبي من طفلك طلب واحد وثم تنتقلين إلى آخر فور تحقيق الأول، إعطاء الطفل أوامر عديدة يشتته.

اضبطي الوقت: تحديد وقت محدد لكل مهمة وضبط ساعة إيقاف يساعد طفلك على التركيز في المهمة، حيث إنه سيعرف أن للمهمة وقت محدد وبعد ذلك سيتفرغ لما يريد.

أقرأ أيضاٌ: أسباب الصراخ عند الأطفال وطرق التعامل معه

المصادر

قد يعجبك ايضًا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.