فوائد إكليل الجبل للأعصاب

إكليل الجبل هو نوع من أنواع الأعشاب الطبيعية موطنها منطقة البحر الأبيض المتوسط ولكنها تزرع الآن في جميع أنحاء العالم ، تستخدم الورقة وزيتها في صناعة الدواء ولها العديد من الفوائد ، وسنتعرف في هذا المقال على فوائد إكليل الجبل للأعصاب.

يستخدم إكليل الجبل لتحسين الذاكرة وعسر الهضم وآلام المفاصل المرتبطة بالتهاب المفاصل وتساقط الشعر وغيرها من الحالات ، ولكن لا يوجد دليل علمي قوي يدعم معظم هذه الاستخدامات.

في الأطعمة ، يستخدم إكليل الجبل كتوابل. تستخدم الأوراق والزيت في الأطعمة ، ويستخدم الزيت في المشروبات. وفي التصنيع ، يستخدم زيت إكليل الجبل كعنصر عطري في الصابون والعطور.

فوائد إكليل الجبل للأعصاب

الذاكرة

قد يؤدي تناول إكليل الجبل عن طريق الفم إلى تحسين الذاكرة بشكل طفيف عند البالغين. يبدو أن استخدام العلاج العطري بالاكليل الجبل يحسن بعض مقاييس الذاكرة ، كما أنه يزيد من اليقظة.

تحسين الذاكرة ومهارات التفكير لكبار السن

تظهر الأبحاث المبكرة أن تناول أوراق إكليل الجبل قد يحسن سرعة الذاكرة لدى كبار السن الأصحاء ، لكن يبدو أن الجرعات العالية تؤدي إلى تدهور الذاكرة.

تظهر الأبحاث المبكرة الأخرى أن تناول منتج يحتوي على إكليل الجبل ، إضافة لليمون ، والمريمية يحسن الذاكرة لدى البالغين الأصحاء الذين يبلغون من العمر 62 عامًا أو أقل ، لكن لا يبدو أنه يحسن الذاكرة لدى البالغين الذين يبلغون من العمر 63 عامًا أو أكبر.

الانسحاب من الهيروين والمورفين والأدوية الأفيونية الأخرى

تشير الأبحاث المبكرة إلى أن تناول أوراق إكليل الجبل مع الميثادون يحسن أعراض انسحاب المواد الأفيونية.

إقرأ أيضاً: فوائد إكليل الجبل الصحية والتجميلية

الأعراض الجانبية

عندما تؤخذ عن طريق الفم

من المحتمل أن يكون اكليل الجبل آمنًا عند تناوله بكميات محدودة في الأطعمة ، تعتبر أوراق إكليل الجبل آمنة بالنسبة لمعظم الناس عندما تؤخذ عن طريق الفم كدواء بجرعات تصل إلى 6 جرامات في اليوم.

لكن تناول زيت إكليل الجبل غير المخفف أو كميات كبيرة جدًا من أوراق إكليل الجبل غير آمن على الأرجح. يمكن أن يسبب تناول كميات كبيرة من إكليل الجبل القيء ونزيف الرحم وتهيج الكلى وزيادة حساسية الشمس واحمرار الجلد وردود الفعل التحسسية.

عند وضعه على الجلد

يعتبر زيت إكليل الجبل آمنًا لمعظم الناس عند وضعه على الجلد للأغراض الطبية ولكن قد يسبب الحساسية عند بعض الناس.

عند الاستنشاق

يعتبر إكليل الجبل آمنًا على الأرجح لمعظم الناس عند استنشاقه كعلاج عطري للأغراض الطبية.

حالات خاصة

الحمل

من المحتمل أن يكون إكليل الجبل غير آمن عندما يؤخذ عن طريق الفم بكميات طبية. قد يحفز إكليل الجبل الدورة الشهرية أو يؤثر على الرحم ، مما يسبب الإجهاض. لا توجد معلومات موثوقة كافية لمعرفة ما إذا كان إكليل الجبل آمنًا عند وضعه على الجلد أثناء الحمل الأفضل هو البقاء على الجانب الآمن وتجنب استخدامه أثناء الحمل.

الرضاعة الطبيعية

لا توجد معلومات موثوقة كافية لمعرفة ما إذا كان إكليل الجبل آمنًا للاستخدام عند الرضاعة الطبيعية الأفضل هو البقاء على الجانب الآمن وتجنب استخدامه أثناء الرضاعة.

حساسية الأسبرين

يحتوي إكليل الجبل على مادة كيميائية تشبه إلى حد بعيد الأسبرين. قد تسبب هذه المادة الكيميائية رد فعل لدى الأشخاص الذين لديهم حساسية من الأسبرين.

اضطرابات النزيف

قد يزيد إكليل الجبل من خطر النزيف والكدمات لدى الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات النزيف. لذا يجب استخدمه بحذر.

نوبات صرع

قد يجعل اكليل الجبل اضطرابات النوبات أسوأ لذا لا يجب استخدمه عند مرضى الصرع.[1]

أقرأ أيضًا:

قد يعجبك ايضًا

التعليقات مغلقة.