معلومات عن إكليل الجبل (الروزماري)

يعتبر نبات إكليل الجبل (الروزماري) من النباتات الشجيرية الخشبية وهو طبي عطري ذو نكهة مميزة راتنجية تشبه رائحة الصنوبر وهو مستديم الخضرة ومعمر يمكن أن يعيش 15 – 20 عام.

التسمية.

الأسم العلمي : Rosmarinus officinalis يتبع العائلة الشفوية lamiacaeae والاسم ( روز-مارينوس) كلمتان لاتينيتان :

روز تعني الندى , ومارينوس تعني البحر وتسمى “ندى البحر”. وهناك أسماء محلية أخرى : الروز ماري , عشبة البوصلة , حصى البان , حشيشة العرب , إكليل الملك , الأزير

الوصف النباتي.

شجيرة خشبية يصل ارتفاعها 1.5 – 2 متر.

الأوراق :  رفيعة إبرية بطول 2 -4 سم وعرضها 0.2 -0.5 سم بيضاء من الاسفل ويكسوها زغب كثيف وقصير.

الازهار : ذات لون أزرق غامق – زهري – أبيض – بنفسجي تظهر في فصل الربيع والصيف في المناخ المعتدل وقد يسمتر الإزهار إذا كان الجو دافئا.

تقول الأسطورة ان مريم العذراء عليها السلام استراحت فوضعت عباءتها الزرقاء على نبتة اكليل الجبل فتحول لون أزهارها إلى الأزرق ولهذا سميت ” زهرة مريم “.

فوائد إكليل الجبل

يمتلك إكليل الجبل فوائد عديدة للصحة سنذكرها باختصار بالنقاط التالية:

  • يحفز الذاكرة وينشط الذهن  ويحمي المسارات العصبية فيقي من الاصابة بالزهايمر والخرف ومن الجلطة الدماخية ومفيد جدا للحفظ والتركيزوالنسيان حتى للأطفال وقد كان يرمز إلى التذكر عبر التاريخ.
  • يساعد على التخلص من الأكتئاب وعلى الاسترخاء وساهم في تخفيف حدة القلق بتقليل مستوى الكورتيزول في الدم.
  • مسكن للآلام حيث أن مغلي إكليل الجبل يحتوي على الساليسيليت ” مكون شبيه بالاسبيرين ” ينصح باستخدامه بعد العمليات الجراحية أو حتى الآلام المزمنة.
  • علاج للإلتهابات : حيث يقلل مم نسبة حمض النتريك في الجسم الذي يؤدي إلى إلتهاب وخاصة إلتهاب المفاصل واللثة وهو مطهر قوي ضد الفطريات والبكتريا.
  • علاج الحساسية المفرطة والبواسير وآلام العضلات والصداع.
  • مدر للبول ويقلل احتباس الماء للجسم فيحسن من وظائف الكليتين ويخلص الجسم من السموم.
  • رائحته تخفف الاحتقان وتنظف الرئتين والحنجرة وتخفف الصداع المصاحب لأمراض الجهاز التنفسي كما ان مستخلصه يستخدم كمضاد للسعال.
  • غني بمضادات الأكسدة حيث يفرز مغلي إكليل الجبل حمض الروزمارينيك والكافييك والكارنوسول التي نعرف بأنها تحد من معدلات النمو السرطاني وخاصة سرطان الثدي.
  • يساعد على الهضم والتخلص من النفخة وطرد الغازات.
  • يخفف آلام النقرس ومشاكل الكبد والمرارة وآلام الأسنان والأكزيما.
  • يقوي عضلة القلب ويمنع تصلب الشرايين واستخدامه على المدى الطويل يمنع تخثر الدم ” الجلطة “.
  • تجديد خلايا الجلد التالفة ومزيل للتجاعيد من منطقة الفم والرقبة والجبهة.
  • يدعم نمو الشعر ويقي من الإصابة بالثعلبة و إن مغلي إكليل الجبل يحسن صحة فروة الرأس ونمو الشعر عند استخدامه قبل الشامبو كما يستخدم بمزجه مع البوراكس لعلاج القشرة.
  • يستخدم كمشروب يومي مع اليانسون والميرميمة لتخفيف الوزن.
  • قديما كان يوضع مع اللحم وفي جوف السمك لحفظه من الفساد.
  • تستعمل كتوابل “بهارات” مع الأطعمة.
  • معطر للجو وطارد للحشرات بنفس الوقت وذلك بتعليق فروع يفضل أن تكون مزهرة , ويقال ان وضع غصن منه تحت غطاء طاولة الكي يطلق العطر مع الحرارة.
  • يمكن استخدام الزيت كعطر للجسم أو يمكن حرقه كالبخور ويدخل في صناعة الشامبو و منتجات التنظيف.
  • استخدم كثيرا في دول المتوسط لتنقية المياه من خلال غلي الماء مع حفنة من إكليل الجبل.

إقرأ معلومات تفصيلية أكثر عن فوائد إكليل الجبل الصحية والتجميلية

محاذير استخدام إكليل الجبل.

  • الحامل والمرضع لأنه قد يؤثر على الرحم ويمكن أن يؤدي إلى الإجهاض.
  • الأشخاص ذوو الحساسية من الأسبرين.
  • مرضى القولون والسكري.
  • الأطفال دون سن ال 12 عام.
  • المصابون بالإضطرابات النزفية والمصابون بنوبات الصرع.
  • قد يحدث تداخلات دوائية مع الأدوية المضادة لتخثر الدم وأدوية ارتفاع ضغط الدم ومدرات البول و أدوية علاج الهوس الإكتئابي “الليثيوم”.

الآثار الجانبية.

عادة ما يكون الروزماري آمنًا عند تناوله بجرعات منخفضة. ومع ذلك ، يمكن أن تؤدي الجرعات الكبيرة للغاية إلى آثار جانبية خطيرة ، على الرغم من ندرة ذلك.

تشمل الآثار الجانبية:

  • التقيؤ
  • تشنجات
  • غيبوبة
  • الوذمة الرئوية (سائل في الرئتين).

الجرعات العالية من إكليل الجبل قد تسبب الإجهاض. لذلك لا ينصح للمرأة الحامل بتناوله.

إقرأ أيضاً: معلومات عن شجرة البطم التربنتيني

إكليل الجبل أو الروزماري فوائده طرق زراعته وتاريخه

الإحتياجات البيئية لنبات إكليل الجبل (الروزماري)

الإضاءة: يجب أن يكون الموقع مشمسا ويحتاج لسطوع شمسي لا اقل من 6 – 8 ساعات يوميا من أشعة الشمس المباشرة.

الحرارة: درجة الحرارة المناسبة للنمو 20 – 30 درجة مئوية ودرجة حرارة التربة المناسبة فوق 18 درجة مئوية وعند زراعة البذور يجب أن تكون درجة حرارة التربة 21 درجة مئوية.

لايتحمل الصقيع ويفضل المناخات الحارة والجافة وعند الزراعة شتاءا ينصح بزراعة النباتات في اوعية داخل مكان محمي ومشمس للوقاية من الطقس البارد.

التربة المناسبة: يناسبه الترب الرملية الخصبة والرملية الطينية ذات التصريف الجيد معتدلة الحموضة ولا يناسبه التربة دائمة الرطوبة والطينية الثقيلة. درجة الحموضة المناسبة PH 7 – 7.8 ويتحمل PH 5.5 -8.

طريقة زراعة إكليل الجبل ( الروزماري).

في البداية ينصح بزراعة البذور أو العقل ” القصاصات” قبل 8- 10 اسابيع من الصقيع الأخير في الربيع ( هنا يجب مراجعة تواريخ الصقيع في المنطقة ). ويجب الأخذ بعين الاعتبار أن النبات ينمو إلى إرتفاع 1.5 متر وينتشر 1.5 متر وذلك من أجل تحديد مسافات الزراعة.

طريقة الزراعة بالبذور.

  1. يزرع 3-4 بذور في كل وعاء مع اعتبار أن 1 غ بذور يحتوي 800 بذرة ونبدأ الزراعة في المحميات في وقت مبكر من الربيع أو الخريف.
  2. يجب خلط البذور مع الرمل النهري ونشرها على سطح التربة في الوعاء ثم تغطى بطبقة من التراب ” في حال كان الوعاء كبيرا”.
  3. يجب الحفاظ على رطوبة التربة بدون إشباع.
  4. تتراوح فترة لاإنبات بين 15 – 25 يوم ونسبة الإنبات حوالي 65 % .
  5. تنقل النباتات بعمر 10 – 12 اسبوع إلى الأرض الدائمة في أواخر الربيع وأوائل الصيف.
  6. من المفيدإضافة 10 طن سماد عضوي متخمر لكل هكتار مع الحراثة العميقة للتربة قبل الزراعة.
  7. مسافات الزراعة في الارض 90 * (30 – 60 ) سم أي بواقع 40000 – 60000 نبات /هكتار.
  8. يمكنم زراعته في الحدائق مع الفول – الملفوف – الجزر – الميرمية.

طريقة زراعة إكليل الجبل بالعقلة ( القصاصات).

  1. نختار عقلة طرفية بطول 10-15 سم من النبات مع بضع وريقات من الأعلى وننزع الأوراق عن النصف السفلي.
  2. نضع العقلة في إناء يحوي ماء دافئ ونقوم بتغيير الماء كل يوم حتى تتكون الشعيرات الجذرية “يمكن استخدام هرمون تجذير إن تطلب الأمر”.
  3. بعد تكون الشعيرات الجذرية على العقلة تنقل إلى التربة المجهزة مسبقا والغنية بالمادة العضوية وتزرع منفردة أو مجتمعة في الأصص أو الأرض الدائمة مع الأنتباه إلى عدم ملامسة الأوراق للتربة.
  4. في حال توفر التربة الخصبة يمكن زراعة العقلة مباشرة في التربة بدون وضعها في الماء.
  5. تروى العقل بغزارة أول مرة عند الزراعة ولا تسقى بعدها حتى جفاف التربة.
  6. في المناطق المعتدلة تزرع العقل في الأرض الدائمة مباشرة أما في المناطق الأكثر برودة فتزرع في أصص لتنقل إلى الأقبية أثناء الشتاء ويعاد إخراجها في بداية الربيع ويطمر الأصيص مع النبات في التربة في مكان مشمس ثم يعاد في أواخر الخريف إلى القبو مرة أخرى.

إقرأ أكثر عن زراعة إكليل الجبل

عمليات الخدمة.

لا يتطلب اكليل الجبل عناية كثيرة لأنه سهل الزراعة ومتحمل الجفاف مقاوم للآفات , ويتم سقاية النباتات بانتظام طول موسم النمو مع عدم الإفراط بالماء و كذلك ينصح بتقليم النباتات لتشجيع النمو الطولي. كما يجب إزالة الأعشاب او مكافحتها في حال وجودها.

الحصاد والتخزين.

يحصد إكليل الجبل بدءا من السنة الثانية.

  • إذا كانت الزراعة بهدف الحصول على الأوراق الطازجة فيحصد مرتين أو أكثر في العام.
  • إذا كانت الغاية لاستخراج الزيت فيحصد قبل تكون الازهار لأن التأخير يعطي زيت ذو رائحة كريهة.
  • بالإمكان قطف الزهور و تقطيرها للحصول على زيت عالي الجودة ولكن تكون كميته منخفضة.
  • تقص السيقان ” الأفرع” للاستخدام الطازج أو يتم تعليقها في المطبخ للتجفيف ثم تخزن في أوعية محكمة الإغلاق في الخزانة.

إكليل الجبل تاريخيًا.

  • يروى أنه في عام 1235م أصيبت ملكة هنغاريا اليزابيث بالشلل فقام أحد المعالجين بنقع رطل من إكليل الجبل في غالون من النبيذ لعدة أيام ثم قام بتدليك أطراف الملكة حتى شفيت وأصبح هذا المزيج يعرف بماء ملكة هنغاريا.
  • في الحرب العالمية الثانية كانت الممرضات الفرنسيات يحرقن خليطا من إكليل الجبل ” الروزماري” والعرعر ويستخدمنه للتطهير في المشافي.
  • في القرون الوسطى استخدمه الناس كتعويذة للحب كما كانوا يضعونه تحت الوسائد للإعتقاد بأنه يطرد الأحلام السيئة وكانوا يزرعونه حول المنازل من أجل دفع شرور السحر.
  • مازال يحرق حتى اليوم في بيوت الطلاب اليونانيين المتقدمين للإمتحانات لتحسين وتقوية الذاكرة وقد كان عند اسلافهم يرمز للحب والموت.

شاهد الفيديو

إعداد المهندس الزراعي مروان صهيوني.

إقرأ ايضاً : الياسمين – طريقة الزراعة العناية والأنواع

قد يعجبك ايضًا

التعليقات مغلقة.