معلومات عن جزر كوك ، أجمل الوجهات السياحية العالمية

تقع جزر كوك في بولينيزيا، وعلى الرغم من أنها أجمل البقاع الموجودة على وجه الأرض، إلا أنها من أبعد الجزر وذلك لأنها تقع في منتصف المحيط الهادي ، تقع تحت حكم نيوزليندا، وهي عبارة عن أرخبيل تحتوي على العديد من الجزر وتبلغ حوالي 15 جزيرة.

معلومات عامة عن جزر كوك

  • تمثل السياحة في جزر كوك من أكثر التجارب الممتعة والفريدة التي يمكنك القيام بها في حياتك.
  • تنقسم جزر الكوك إلى حوالي 15 جزيرة، وتوجد بالتحديد في الجهة الجنوبية من المحيط الهادي، وتقع ما بين نيوزلندا وهاواي ، عاصمتها تسمي بـ أفاروا.
  • اللغة الرسيمة التي يتحدث بها سكان جزر كوك هي اللغة الراروتونجاني أو اللغة الإنجليزية.
  • مناخ جزر كوك: المناخ العام لتلك الجزر هو المناخ المعتدل طوال السنة، فتتراوح درجات الحرارة ما بين 15 إلى 31 درجة مئوية، كما في الفترة ما بين شهر ديسمبر وشهر مارس قد نلاحظ هبوط أمطار غزيرة، بالإضافة إلى الأعاصير الكبيرة دون ملاحظة هبوط كبير في درجات الحرارة.
  • لهذا فهي من أفضل الوجهات السياحية التي يمكنك التوجه إليها في أي وقت والاستمتاع بجوها.
  • العملة التي يستخدمها أهل جزر الكوك: هي الدولار الأمريكي أو الدولار النيوزليندي.

أنشطة سياحية في جزر كوك

هناك العديد من الأنشطة الممتعة التي يمكنك الاستمتاع بأدائها في جزيرة كوك ومن ضمن تلك الأنشطة:

1. زيارة أيتوتاكي لاجون:

وتعتبر من أكثر المناطق للجذب السياحي وذلك لأنها تحتوي على البحيرة الكبيرة، وهي مثالية لأخذ الصور عليها والاستمتاع بالماء فيها، وذلك لأنها مائها شفافة وتتميز بلون الفيروز البديع.

تنتشر حوالي 21 جزيرة صغيرة على الحافة للبحيرة، يمكنك القيام بزيارتها من خلال الرحلات البحرية بالقارب، كما يمكنك ممارسة التجديف إذا كنت تفضله حيث أنه يعتبر وسيلة أخرى لاستكشاف المكان.

وفي الركن الجنوبي الغربي للبحيرة يوجد جزيرة تسمى ميان ويمكن ممارسة هواية الغطس في تلك الجزيرة كما أنها تتمتع بشاطئ رملي رائع ومناسب لقضاء شهر العسل.

2. الاسترخاء على تيتكافيكا في راروتونجا:

يوجد على الساحل الغربي لراروتونجا (الجزيرة الأكبر) يوجد شاطئ تيتكافيا بالإضافة إلى البحيرة الجذابة والتي تعد من أشهر المناطق للسباحة والغوص في الجزيرة، وتتميز المياه على تلك الجزيرة بوضوحها بحيث أنه يمكن للسياح الوقوف ومشاهدة الأسماك الملونة.

ليس هذا فحسب يمكنك الاطلاع على الحياة البحرية واكتشافها بالإضافة إلى أن الجزيرة مثالية لممارية التجديف.

3. المشي لمسافات طويلة:

من الرياضات التي يمكنك ممارستها بالإضافة إلى أنه من خلالها يمكن اكتشاف جمال راروتونجا، ومناظرها الخلابة التي يمكنك الاستمتاع بها، ويمكنك المشي من ممر الساحل الشمالي إلى قمة الصخور المميزة ، ويمكنك رؤية شلالات المياه الجذابة ويمكنك الاستمتاع بالسباحة أيضاً في حمام السباحة الموجود في قاعدتها.

تستغرق تلك الرحلة حوالي 4 ساعات، وتقودك تلك الرحلة إلى غابة كثيفة ، ويمكنك الاستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة بالإضافة إلى الغابات المحيطة بالساحل.

متى أفضل وقت يمكنني  زيارة جرر كوك؟

  • لا يوجد وقت جيد ووقت سيء لزيارة جزر كوك، حتى في أشهر البرد مثل يناير وفبراير، تكون درجات الحرارة في الجزر معتدلة ومريحة لزيارتها حيث تصل درجة حرارة الجو إلى 29 درجة مئوية.
  • بينما تصبح درجات الحرارة حوالي 25 درجة مئوية في شهري يونيو إلى أغسطس، وعلى الرغم من هذا قد تلاحظ أن موسم المطر يبدأ من ديسمبر وينتهي في أبريل.
  • بالإضافة إلى وجود بعض المخاطر في تلك الفترة مثل الأعاصير، من ناحية أخرى، سوف تلاحظ ايضاً أن المطر لا يستمر لفترة طويلة، وأغلب الأوقات يكون الجو مشمس.
  • ويعتبر الموسم الأكثر جفافاً في جزر الكوك يبدأ من يونيو حتى أغسطس.

أسباب تجعلك تزور جزر الكوك

هناك بعض الأسباب التي سوف نسردها عليك تجعلك تذهب لزيارة جزر كوك ومن أهمها:

1. البيئة في جزر الكوك:

تحتوي هذه الجزر على ما يقارب من 99% من مساحتها من الماء، حيق تحتوي تلك المساحة على عدد لا نهائي من الطبيعية البحرية مثل الأسماك والشعب المرجانية بألوانها المتعددة، بالإضافة إلى الجزر البركانية والرمال.

كما تحتوي أيضاً على السلاحف المهددة بالانقراض، والتي تجعل تجربة زيارة جزر الكوك تجربة فريدة من نوعها، بالإضافة إلى أسماك القرش والشعب المرجانية المهددة بالانقراض أيضاً والدلافين والحيتان، لهذا إذا كنت تفضل الحياة البحرية فأن جزر الكوك وجهتك المميزة.

2. للتسوق:

  • يوجد في بلدة راروتونغا سوق بونانجا على الوجهة البحرية لأفاروا، وفي هذا السوق يتجمع أصحاب المحلات لعرض العديد من القطع اليدوية والفنية واللؤلؤ الأسود والأشياء المتعددة التي تدل على ثقافة كوك.
  • يمكنك أيضاً زيارة المشاغل الحرفية ورؤية الصناعات المختلقة التي يقوم بها أهل البلد، ويكسبون منها مصدر دخلهم، يمكنك أيضاً الاستمتاع بالموسيقي التي يعزفها الفنانون في الشارع، ويعتبر يوم السبت من أكثر الأيام زيارة للأسواق.

3. تحتوي على المساكن الفاخرة:

  • تعبر جزر كوك أحد أشهر الوجهات السياحية لقضاء شهر العسل، لهذا فهي تحتوي على المساكن الفاخرة والفيلات المطلة على الشواطئ.
  • يتم بناء المساكن من القش بالإضافة إلى الأسر التي تتكون من مواد عائمة والأراجيح بين أشجار النخيل على جانب الشاطئ، لقضاء أفضل وقت بالاستمتاع.

4. الطعام:

  • من الأشياء التي تمزي جزر كوك أيضاً هي الطعام الشهي والغني بالكثير من النكهات المميزة لثقافة الجزيرة.
  • ففي كل وجبة تتناولها سوف تستمع بالأطعمة الشهية والنكهات الظاهرة للطعام، كما يمكنك التحدث والتعرف على أصحاب المنازل والتعرف أكثر على ثقافتها بالإضافة إلى الأطباق المميزة لديهم.

نصائح لتوفير المال في جزر كوك

هناك بعض النصائح التي تساعدك على توفير المال أثناء زيارتك جزر كوك خاصةً أو عند زيارتك لراروتونجا:

  • قم باختيار الأماكن التي يوجد بها موقد، حتى تتمكن من طهي الطعام لنفسك وتوفير المال الذي سوف تصرفه على الطعام في الخارج.
  • يمكنك استخدام الحافلة أو الدراجة للتنقل بين الأماكن في راروتونجا، ولكن مع العلم أن تأجير السيارات ليس بالأمر المكلف على الجزيرة، كما أنها تتمتع بكفاءة عالية.
  • قم بزيارة سوق السبت وشراء الخضروات والفواكه التي سوف تحتاجها لطهي الطعام في المنزل.
  • يمكنك الاستفادة من خرائط راروتونجا من خلال استغلال القسائم التي توفر لك كوبونات خصم للمطاعم والأسواق على الجزيرة.
  • قم بشراء ما يلزمك من السوق الحرة حتى لا تدفع أي رسوم ضريبية.
  • تقوم العديد من المطاعم في أوقات معينة بإجراء بعض التخفيضات على الطعام والشراب، بحيث تكون أسعارها منخفضة وفي متناول الجميع، ويمكنك معرفة تلك المواعيد من خلال الكتيبات الخاصة بالجزيرة التي يمكنك الحصول عليها من أي مكان في الجزيرة.

في النهاية، جزر كوك من البقاع المميز على الأرض، والتي تضمن لك تجربة إجازة لن تحظى بها في أي مكان آخر، نحن نشجعك لزيارة جزر الكوك والاستمتاع بالهواء والماء والطبيعة الساحرة والخلابة التي سوف تأسرك بجمالها، بالإضافة إلى الأنشطة المختلفة التي يمكنك القيام بها. مصدر

إقرأ أيضاً: معلومات عن الينبوع المنشوري الكبير

قد يعجبك ايضًا

التعليقات مغلقة.