أشجار سريعة النمو وتتحمل الحرارة

هناك العديد من الأشجار سريعة النمو والتي تتحمل دراجات الحرارة المرتفعة والجفاف وتنمو من 2 إلى 4 أمتار في الارتفاع كل عام. بعضها يتحمل الجفاف تمامًا ، والبعض الآخر يحتاج إلى سقي منتظم.

أشجار الكينا

تنمو أشجار الكينا أو الأوكالبتوس بسرعة وهي بشكل عام أشجار محبة للحرارة. ترجع أصولها إلى أستراليا ولكن يمكن زراعة الكثير من الأنواع في حديقتك . ومن أهم ميزاتها :

  • تنمو الشجرة بسهولة خلال فترات الحرارة الشديدة أو فترات الجفاف الممتدة.
  • يمكن أن تنمو بعض أشجار الكينا بطول يصل إلى 55 متراً أو أكثر.
  • هذه الشجرة سهلة الزراعة ولكن تحتاج إلى التعرض الطويل للشمس.
  • تزدهر أشجار الكينا في أنواع مختلفة من التربة و لا تستطيع النمو في الظل.

الحور

تعتبر أشجار الحور من أكثر الأشجار التي تنمو بسرعة والتي يمكن أن تتحمل درجات الحرارة المرتفعة. عادة ما يكون لهذه الشجرة جذور قوية لترسيخ جذوعها. لذا يجب أن تكون حذرًا عند اختيار مكان الزراعة لتجنب تعطيل خطوط الصرف الصحي أو إتلاف أسس المنزل. و إليك أهم النصائح لزراعته :

  • تزرع أصناف الحور الأبيض والشرقي عادة لتوفير الظل.
  • يمكن أن يصل ارتفاعها إلى أكثر من 30متر.
  • اختر حور لومباردي إذا كنت تفضل الشكل الهرمي.
  • لا تتطلب الكثير من العناية فقط تحتاج أشعة الشمس الكاملة والتربة الخصبة.
  • فقط تذكر أن تعطي الشجرة مساحة كافية لتنمو بشكل كامل.

إقرأ أيضاً: معلومات عن شجرة الحور وطرق زراعتها

أشجار الأكاسيا

من أهم مميزات شجرة الأكاسيا أنها تزدهر في ظروف الحر الشديد كما يمكن زراعتها في الحديقة أو في الفناء الخلفي ومن أهم ميزاتها:

  • تنمو الأكاسيا بسرعة كبيرة ، ويمكن لشبكة جذورها القوية والواسعة أن تحمي التربة من الانجراف.
  • هذه الأشجار جميلة جدًا ، خاصةً عندما تكون مزهرة بالكامل لأنها تُظهر زهورًا صفراء شاحبة جدًا.
  • للشجرة أشواك حادة تحميها من آفات الحيوانات.
  • أحد الجوانب السلبية التي يجب مراعاتها هو أن شجرة الأكاسيا لا تعيش عادة لفترة طويلة.

إقرأ أيضاً: معلومات عن شجرة الأكاسيا

شجرة الكاتالبا

من أهم ميزات هذه الشجرة:

  • يمكن أن تنمو نصف متر أو أكثر كل عام حتى ارتفاع نهائي يتراوح من 7 إلى 9 أمتار.
  • لها هيكل متفرع مفتوح ويلقي بظل أرقط.
  • تزهر هذه الشجرة المحبة للحرارة بأزهار وردية أو بيضاء أو أرجوانية طوال الصيف.

الدردار الصيني

  • يمكن أن يصل ارتفاع الشجرة إلى 9 أمتار في غضون 5 سنوات وتنمو في النهاية إلى ارتفاع 12 إلى 18 متر.
  • لها شكل متدلي الأغصان جميل عند النضج.
  • تنمو الشجرة بشكل جيد مع سقي معتدل ومنتظم .

الصفصاف الصحراوي

يعتبر الصفصاف الصحراوي من الأشجار سريعة النمو والتي تتحمل الحرارة الشديدة والجفاف ومن أهم مواصفاتها:

  • تنمو الشجرة بسرعة وتنتج أزهارًا تشبه الأوركيدا الوردية طوال الصيف.
  • تعتبر من فصيلة الكاتالبا ، وكلا الشجرتين تتحملان الجفاف وتنموان بسرعة.
  • كلاهما يُستخدم كأشجار شوارع في المدن حيث الماء الوحيد الذي يتلقاه هو ما يسقط من السماء.

فلفل بيروفي

  • تتميز هذه الأشجار بلحاءًا رماديًا كثير العقد، وأوراقًا خضراء زاهية للغاية ، وأغصان متدلية بانسيابية.
  • تأكد من زرعها بعيدًا عن الرصيف حيث تزحف جذورها بالقرب من السطح.
  • الزهور البيضاء الصغيرة في الصيف تعطي ثمار تشبه التوت الوردي في الخريف.
  • تبدو أوراقها خضراء زاهية وصحية حتى في ظل ظروف الجفاف ، لكن فروعها قد تكون مجوفة وعندما تأتي الرياح قد تتهشم الأغصان.
  • يوصى لريها بالاستخدام المعتدل للمياه.

شجرة خروب العسل

  • تنمو على شكل هرم من 1 أو 1.5 متر سنويًا ويمكن أن تصل من 10 إلى 22متر.
  • أوراقها الخضراء الزاهية سرخسية لذا فهي لا تلقي بظلال كثيرة و تسمح للعشب أن ينمو تحتها.
  • الجانب السلبي لهذه الشجرة التي تتحمل الجفاف هو وجود أشواك طويلة وحادة للغاية على الجذع والأغصان لذلك لا ينبغي زراعتها في منطقة قد يصطدم بها الأطفال أو الحيوانات.

أشجار التين الشائع

  • لا تنمو أشجار التين الشائع بسرعة إلى 6 إلى 9 أمتار ولها أوراق كبيرة تلقي بظلالها الداكنة.
  • ينتج التين ثمارًا لذيذة ولا يتعلق بجودة التربة. تعتبر “الأصناف السوداء” و “البني التركي” أصناف جيدة للصحراء.
  • ينتج معظم التين محصولين من الثمار سنويًا ويحتاج إلى سقي منتظم ، خاصة عندما تنمو الثمرة.

المسكيت

  • تنمو هذه الأشجار بسرعة كبيرة وتفضل بالتأكيد القليل من الماء بعد زراعتها.
  • إذا زرعت المسكيت في العشب ، فسوف ينمو طويلًا ومورقًا مع نظام جذر ضحل جدًا .
  • يعتبر الري العميق غير مفضل لأنه يشجع الجذور على التعمق في التربة.

كيفية اختيار وزراعة الأشجار سريعة النمو والتي تتحمل الحرارة

اتبع هذه الإرشادات والتعليمات الخاصة بحضانة النباتات الخاصة بك فيما يتعلق بتعديلات التربة.

  1. اختر شجرة ذات مظهر سليم . إذا كانت أغصانها مكسورة ، أو أوراقها ممزقة أو متغيرة اللون ، أو غير متوازنة ، انتقل إلى شجرة أخرى أو إلى مشتل آخر.
  2. حدد الشجرة الصحيحة لنوع حديقتك. على سبيل المثال ، الأشجار ذات الاستخدام المنخفض للمياه ، مثل المسكيت، تستهلك الماء بشكل كبير في بيئة المروج التي تسقى بانتظام. و من الأفضل اختيار شجرة تفضل الري المنتظم إذا كنت تزرعها في المرج .
  3. ازرع شجرتك الجديدة على بعد 6 أمتار على الأقل من المنزل.
  4. احفر حفرة بعرض 2 إلى 3 أضعاف حجم المجموع الجذري للغرسة المراد زراعتها . حيث سيسمح ذلك للجذور بالانتشار بسهولة عبر التربة. لكن لا تزرع الشجرة أعمق مما هي عليه في الحاوية. و يجب أن يظل التاج (حيث تلتقي الجذور مع الجذع) مكشوفًا.
  5. اسقِ شجرتك المزروعة حديثًا بانتظام وعمق حتى تمام الغمر! حيث تحتاج الأشجار إلى مياه عميقة بدلاً من الري المتكرر القصير الذي لن يخترق مناطق الجذور بالكامل .

إقرأ أيضاً: نباتات متسلقة سريعة النمو

المصادر :

قد يعجبك ايضًا

التعليقات مغلقة.