الباولونيا – شجرة الأميرة الشجرة الأسرع نمواً في العالم

تعتبر شجرة الباولونيا أو شجرة الأميرة ، الشجرة الأسرع نمواً في العالم والأكثر انتشاراً لإنتاج الأخشاب وتعتبر ثروة إقتصادية بحد ذاتها.

وهي شجرة من كاسيات (مغطاة البذور) يوجد منها حوالي 17 نوع في العالم ، وتستخدم للزينة وانتاج الأخشاب. تتبع العائلة الشفوية  ( lamiaceae).

يعتبر الصنف الاكثر انتشاراً وزراعة في العالم هو صنف ( تومينتوسا ).

في عام 2000 قام رجل الأعمال اللبناني الشيخ موريس زرد بإدخال زراعتها إلى لبنان ثم انتقلت إلى الاردن.

تاريخ شجرة الباولونيا

تعتبر الصين الموطن الأصلي لشجرة الباولونيا تم العثور على وثائق وسجلات تشير إلى استخدام هذه الشجرة إلى مايقارب 2600 سنة قبل الميلاد.

لقرون نمت الشجرة في اليابان. وعرفت باسم كيري والتي تعني “الحياة” باللغة اليابانية. لطالما اعتبرت كيري شجرة مقدسة ورمزًا لحسن الحظ.

حسب التقاليد اليابانية ، عند ولادة ابنة في الأسرة ، قاموا بزراعة شجرة الباولونيا و عندما تتزوج الفتاة ، يقومون بقطع الشجرة ويصنعون من خشبها خزانة للملابس تقدم كهدية للفتاة. بالإضافة إلى ذلك ، كان هناك اعتقاد بأنك إذا زرعت الباولونيا بالقرب من منزلك ، فإن طائر الفينيق سيطير ويجلب السعادة.

في اليابان ، تم استخدام هذه الشجرة منذ عام 200 قبل الميلاد ، وهي تمثل قيمة وطنية. اختار اليابانيون ، المولعون جدًا بالجمال والرمزية ، الباولونيا كرمز في مجلس الوزراء.

في عام 1823 ، قام عالم الطبيعة الألماني فيليب فرانز فون سيبولد بزيارة اليابان. بعد قضاء بعض الوقت في اليابان ، عاد إلى هولندا وأحضر معه بذور كيري الجميلة.

سميت بهذا الاسم باولونيا أو باولينيا نسبة إلى الأميرة (آنا بافولفينا) ابنة قيصر روسيا بول الأول 1795 -1865 وتسمى أيضا شجرة الأميرة لأنها أميرة الأشجار حيث تصل سرعة نموها 1 م/شهر في فصل الصيف الأول من موسم النمو .

في الصين ، تزرع الباولونيا على مساحة 2.5 مليون هكتار منها 1.3 مليون هكتار تتم زراعتها بطريقة مشتركة. في الفراغات بين الصفوف تزرع محاصيل مثل القطن والذرة والشاي والمحاصيل الأخرى.

ربما تكون قد شاهدت هذه الشجرة الجميلة بأوراقها الضخمة وأزهارها الرشيقة العطرة في حديقة المدينة. لكنك لم تكن لتفكر أبدًا أن هذا الجمال لا يجلب المتعة الجمالية فحسب ، بل يحتوي أيضًا على العديد من الصفات والخصائص المفيدة.

انتشرت زراعة هذه الشجرة وتوسعت من الصين إلى اليابان والكوريتين والولايات المتحدة الأمريكية وفيتنام ومؤخرا أدخلت زراعتها إلى مصر ولبنان والأردن واستراليا ودول الخليج العربي.

ميزات شجرة الباولونيا.

  • تعتبر الباولونيا الشجرة الأسرع نمواً في العالم يصل إرتفاعها إلى 9 م خلال ثلاث سنوات.
  • تنمو في المناطق المغبرة و ذات الدخان الكثيف.
  • تعيش لعمر يصل من 80 – 100 عام .
  • يستفاد من ازهارها كمرعى لنحل العسل , والعسل الناتج عنها ذو صفات ممتازة .
  • تضاف أزهارها أيضا إلى اطباق السلطة والمقبلات .
  • تستخدم أوراقها كعلف للحيوانات وهو غني جدا بالبروتين.
  • تزرع بغية الإستفادة من خشبها الثمين وتنقية الهواء ومنع إنجراف التربة ومعالجة المياه وتكوين أرض خصبة.
  • تعطي بعد عام واحد 20 شجرة أخرى وتعاود نموها من جديد كلما قطعت.
  • المجموع الجذري يغرس طويلا في الأرض ولا يتشعب , فلا يأخد مساحة ولا يؤذي جذور الأشجار المجاورة , إضافة إلى أنه يسحب المواد الغذائية من أعماق التربة التي لاتستطيع النباتات الاخرى الأستفادة منها , ويغذي سطح التربة بواسطة أوراقها التي تتساقط وتعمل على سحب المياه من باطن الأرض.

ميزات خشب شجرة الباولونيا.

  1. وزنه خفيف وثمين ويصلح للزلازل لأنه غير مؤذ في حال سقوطه على الأشخاص في المنازل.
  2. مقاوم للتشقق والإعوجاج والنار وتأثير الماء.
  3. سهل التجفيف في الهواء الطلق , فلا يستغرق تجفيفه أكثر من 2-3 أشهر وسهل التلوين بسبب لونه الفاتح.
  4. غير قابل للإلتواء او الكسر ويتحمل درجات حرارة عالية تصل إلى 430 درجة مئوية.
  5. عازل للحرارة والرطوبة والدخان ومقاوم لحشرات السوس والنمل الأبيض ومقاوم للإنتفاخ.
  6. سهل التشكيل والرسم.
  7. كثافة الخشب  260 – 290 كغ/مترمكعب فهو خفيف الوزن.
  8. يتراوح سعر المتر مكعب من خشب الباولونيا في الأسواق العالمية 400 – 1800 وقد يصل إلى 2000 دولار أمريكي.
  9. تعطي الشجرة الواحدة 1/3 متر مكعب من الخشب وتحصد لأول مرة بعمر أربع سنوات إذا كانت الغاية هي الأستفادة من الأخشاب.
  10. يستخدم خشب الباولونيا في صناعة الأرضيات والآلآت الموسيقية وأعمال الديكور والبناء والورق واليخوت والأثاث بشكل رئيسي.
  11. مهم جدا في الصين وكوريا واليابان لصناعة الآلات الموسيقية الوترية.

الإحتياجات البيئية لشجرة الباولونيا.

الحرارة:

تعتبر درجة حرارة 24 -33 درجة مئوية هي الدرجة المفضلة لشجرة الباولونيا ويمكن أن تنمو في حرارة من -10 _ 45 درجة مئوية , وتبدأ النمو في الربيع عند حرارة تربة 15 – 16 درجة مئوية.

التربة المناسبة والرياح:

  • تزرع في الأراضي الرملية والخفيفة التي لايزيد نسبة حبيبات الطين فيها عن 25 % ,ولاينصح بزراعتها في الأراضي الطينية أو الغدقة الثقيلة ولا الأراضي الصخرية.
  • درجة حموضة التربة المناسبة PH 5 – 8.9.
  • ولاتتحمل درجة ملوحة أكثر من 1200 جزء بالمليون ( PPM).
  • تؤثر الرياح عليها عند سرعة أكثر من 45 كم /سا.

الري:

تروى مرتين أسبوعيا في بداية الزراعة ثم تقل الحاجة تدريجيا ويفضل بالتنقيط بمعدل 10 إلى 40 ليتر كل 3 ايام صيفا وبحسب حالة النبات والطقس وطبيعة التربة ويوقف الري شتاء.

تحتاج شجرة الأميرة في عامها الأول 3.6 متر مكعب من الماء وتحتاج في عامها الثاني 6.8 متر مكعب.

إقرأ ايضاً :

  1. توضع الغراس في مكان مظلل أو صوبة زراعية وتروى بغزارة للتغلب على مشاكل النقل.
  2. تترك الغراس مدة مناسبة قبل الزراعة في جو المزرعة لتتأقلم مع مناخ ومياه المزرعة الجديدة.
  3. تزرع الغراس آخر النهار في حفر معدة مسبقا بحيث تكون أبعاد الحفرة 60 * 60 * 60 سم ومسافة الزراعة 2*2 متر أي بواقع 2500 شجرة / هكتار.
  4. ينصح بإضافة خلطة مخمرة جيدا قبل الزراعة باسبوع لكل حفرة تتكون مما يلي :(250 غ سوبر فوسفات + 250 غ سلفات بوتاسيوم + 500 غ كبريت زراعي + 5 كغ كومبوست ).
  5. ينصح بوضع واقيات للرياح بعد الزراعة مباشرة (غالون مفتوح من الأعلى ).

تربية شجرة الباولونيا للحصول على الخشب.

الباولونيا – شجرة الأميرة الشجرة الأسرع نمواً في العالم

  • تزرع الغراس في الصيف وفي نهايته تصل ل 2 – 3 متر.
  • في الأيام الأولى للصيف التالي تقطع الأشجار من على مستوى سطح التربة فتبدأ النمو من جديد وطوال موسم النمو من آذار ولغاية آب (حوالي 6 أشهر ) حيث تنمو 4 – 6 متر حسب التربة والمياه والعوامل الأخرى.
  • في الصيف الثالث يبدأ الساق في النمو العرضي والثخانة ويزداد طولها 1 – 2 متر سنويا.
  • يراعى نزع أوراق الأغصان الفرعية مادون 4 متر لتفادي العقد في خشب الألواح.
  • في السنة الثالثة تقلم الاغصان على ارتفاع 6 متر لتفادي أثر الرياح.

جني المحصول.

يتم جني محصول شجرة الباولونيا الشجرة الأسرع نمواً في العالم بعمر 6 – 8 سنوات بقطع الأشجار اليافعة الناتجة عن كل شجرة حيث تنمو بطريقة أنشط بعد قطعها وتتجدد باستمرار.

ويجدر الإشارة إلى أن شجرة الباولونيا لا تحتاج رش مبيدات ( لأنها مقاومة للحشرات و الأمراض ) ولاتحتاج حراثة ولاخبرة في رعايتها وزراعتها في متناول الجميع وبالتالي تعتبر ثروة اقتصادية لك ولأولادك.

إعداد المهندس الزراعي مروان صهيوني

إقرأ أيضاً: التربة والظروف المناسبة لزراعة الباولونيا

قد يعجبك ايضًا
2 تعليقات
  1. ahmet يقول

    مقال رائع ومفصل

  2. The world يقول

    شكرا مقال جدا رائع

التعليقات مغلقة.