معلومات عن نبات الفضية المتسلق

ينتشر نبات الفضية المتسلق (Argyreia nervosa) بشكل طبيعي على طول ضفاف الأنهار والجداول في المناخات الاستوائية الجافة وعلى ارتفاعات تصل إلى 300 م. وقد تصبح هذه الأنواع غازية وتغطي الأشجار. تُسمى عادةً بأسماء مثل كرمة الفيل أو مجد الصباح الصوفي.

وصف نبات الفضية المتسلق

  • شكل النمو :كرمة خشبية معمرة دائمة الخضرة تصل لإرتفاع 9 – 15 مترا كحد أقصى.
  • أوراق النبات :الأوراق قلبية الشكل طولها 15-25 سم وعرضها 13-20 سم. الجانب العلوي من الأوراق هو أخضر وأمرد (أملس وخالي من الشعر) ، في حين أن الجانب السفلي فضي و موبر مثل السيقان الصغيرة.
  • السيقان : الجذع الأصغر هو فضي و موبر(مغطى بكثافة بالشعر).
  • الأزهار :الزهور وردية أو زرقاء إلى أرجوانية ، على شكل بوق (بعرض 5 سم) مع أرجواني داكن في المنتصف. توجد الأزهار في الأطراف ويتم ترتيبها في توضعات تسمى سنمات. وتظهر في  يوليو – ديسمبر ، مارس – أبريل.
  • الثمار :مستديرة جافة صفراء بنية (بعرض 2 سم) مصنفة على أنها كبسولة. وكل ثمرة تحمل 4-6 بذور.

متطلبات نبات الفضية المتسلق

  1. ازرع النبات في التربة ذات الصرف الجيد. ويفضل التربة الحمضية (PH = 5-6).
  2. تفضل أشعة الشمس الكاملة كما تنمو بشكل أفضل في الظل الجزئي.
  3. يفضل الماء المعتدل
  4. تنمو جذورها بسرعة و بسهولة ، لذلك إما أن تزرع في الأرض أو توفر وعاءًا كبيرًا جدًا ، مثل برميل سعة 55 جالونًا.
  5. لتعزيز الإزهار الوفير ، تجنب تقليم القمم وأطراف الفروع.
  6. طريقة إكثاره: البذور ، قصاصات الساق

ميزات نبات الفضية المتسلق

هذه الكرمة المعمرة متسلقة قوية وتنمو بسرعة ، وتنتج أوراقًا جلدية كبيرة. ويمكن أن تمتد البراعم الفضية الصغيرة لهذا الزاحف حوالي قدم يوميًا. كما يتميز :

  • ليس لنبات الفضية المتسلق نمو محدود. فبعد التقليم مباشرة ، تنمو بسرعة لتغطي الجدار وتنسكب في الشرفة.
  • يمتلك نبات الفضية نسيج مخملي. والنمو الجديد لهذه الكرمة فضي اللون ومغطى بكثافة بشعر ناعم وحريري ، مما يعطيها مظهر مطلي بالفضة.
  • يمكن إدخال الورقة الفضية الفتيّة بين صفحات كتاب سميك للحصول على ورقة مضغوطة محفوظة جيدًا
  • الأوراق الناضجة على شكل قلب ولها ملمس مخملي خفيف بسبب وجود الشعر.
  • تجلب الأزهار الأرجوانية الاهتمام من خلال كسر رتابة الخلفية الكبيرة لأوراق الشجر الخضراء السميكة.
  • الكؤوس البيضاء مكشكشة مثل الدانتيل الرقيق. ويتم إنتاج الزهور التي تشبه البوق عند أطراف الكرمة.
  • إلى جانب القيمة التزيينية ، فهي تمتلك خصائص طبية. حيث تستخدم جذور هذا الكرمة المزهرة تقليديا لعلاج الروماتيزم والتهاب المفاصل بينما توضع أوراقها على الجروح والخراجات.
    • لكن بذورها لها آثار مخدر ويمكن أن تسبب الهلوسة( لأنها تحتوي على قلويدات) .

يمكنكم طرح الأسئلة والاستفسارات في التعليقات أدناه، وسيتم الرد عليها بأقرب وقت من قبل الفريق الزراعي.

إقرأ أيضاً : معلومات عن نبات ست الحسن المتسلق

المصادر

قد يعجبك ايضًا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.